make-money-468x60

إضافة رد 
 
تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
علي أومليل
الكاتب الموضوع
يجعله عامر غير متصل
عضو رائد
*****

المشاركات : 2,372
الإنتساب : Jun 2007
مشاركات : #1
علي أومليل
إن الاختلاف بالمفهوم الديمقراطي ليس تفتيتًا وتجزئة ، بل هو بديل عن كل استبداد مغلف بغلاف "الوحدة" حين تكون هذه الأخيرة مجرد تغطية لادعاء امتلاك الحقيقة ، والانفراد بالسلطة .
أومليل

مساء الأنوار

أحاول أن أجمع مؤلفات علي أومليل المتاحة على الإنترنات بعد قراءتي لكتابه : الإصلاحية العربية والدولة الوطنية ، جذبني للقراءة له ، فرضي الله عنه لفت نظري لقراءة جيدة لمشروع (طه حسين) (حسن البنا) الإصلاحي !
أسلوبه أكثر من رائع في الكتابة والمناقشة للأفكار -بالنسبة لي- فبحثت عن كتب متاحة له على الإنترنات فلم أجد سوى هذا الكتاب ..
[صورة مرفقة: 051002awifeatue1PHOTO_001.jpg]
شرعــــية الاختلاف ، ط دار الطليعة بيروت
يمكن تحميله من (هنا) .
دراسة ضمن الدراسات المهداة لمحمد عزيز لحبابي (هنا).
أرجو من الإخوة لو كان لديهم المزيد عن هذا المفكر أن يمدونا به ، ولهم جزيل الشكر ..

من كتبه :
سؤال الثقافة
السلطة الثقافية والسلطة السياسية
في التراث والتجاوز
الخطاب التاريخي .

إن اتباع الأنبياء لا يتلخص في البكاء على جدار هيكل أو رشم الصليب على أجزاء الإنسان أو تكرار الوقوف بين يدي الرب خمس مراتٍ في اليوم ؛ بل بتكرار تجاريب الأنبياء الباطنية والكفاحية وإحيائها في واقع الإنسان وإنتاجه ، ربما هنا يتحقق القول المأثور : "إن لله عبادًا ليسوا بأنبياء يغبطهم النبيِّون والشهداء بقربهم".
02-04-2009 06:12 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
زكي العلي غير متصل
عضو متقدم
****

المشاركات : 317
الإنتساب : Jan 2007
مشاركات : #2
علي أومليل
اختيار رائع

د. علي أومليل كنت قد تعرفت اليه في احدى المناسبات، وهو ناشط حقوقي وسبق أن ترأس (المنظمة المغربية لحقوق الانسان) كما شغل منصب أمين عام المنتدى الذي كان يرأسه الأمير الحسن ولي عهد الأردن سابقا، وعند تولي المعارضة المغربية في 1998 رئاسة الحكومة رشح لمنصب وزير حقوق الانسان، إلا أن الملك الراحل الحسن الثاني لم يوافق عليه، فعين سفيرا في مصر، ثم نقل منها الى لبنان وهو كما أعتقد مازال يشغل هذا المنصب.

والذي أعرفه انه من مواليد مدينة القنيطرة شمال الرباط بنحو 40 كلم.

:97:

آليت على نفسي ألا أدع الطاغية ينام بسلام حتى في قبره
(آخر تعديل لهذه المشاركة : 02-04-2009 08:10 PM بواسطة زكي العلي.)
02-04-2009 08:09 PM
زيارة موقع العضو عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
زكي العلي غير متصل
عضو متقدم
****

المشاركات : 317
الإنتساب : Jan 2007
مشاركات : #3
علي أومليل
عزيزي يجعله عامر

الكتاب يطلب باسوورد لفتحه

تحياتي


بحثت وعثرت على الباسوورد

وهذا هو:

http://www.cyemen.com

آليت على نفسي ألا أدع الطاغية ينام بسلام حتى في قبره
(آخر تعديل لهذه المشاركة : 02-04-2009 08:20 PM بواسطة زكي العلي.)
02-04-2009 08:17 PM
زيارة موقع العضو عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
يجعله عامر غير متصل
عضو رائد
*****

المشاركات : 2,372
الإنتساب : Jun 2007
مشاركات : #4
علي أومليل
عزيزي زكي ، أشكر لكم مشاركتكم ..
هذا رابط آخر لنفس الكتاب (شرعية الاختلاف) ..

إن اتباع الأنبياء لا يتلخص في البكاء على جدار هيكل أو رشم الصليب على أجزاء الإنسان أو تكرار الوقوف بين يدي الرب خمس مراتٍ في اليوم ؛ بل بتكرار تجاريب الأنبياء الباطنية والكفاحية وإحيائها في واقع الإنسان وإنتاجه ، ربما هنا يتحقق القول المأثور : "إن لله عبادًا ليسوا بأنبياء يغبطهم النبيِّون والشهداء بقربهم".
02-05-2009 08:09 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
زكي العلي غير متصل
عضو متقدم
****

المشاركات : 317
الإنتساب : Jan 2007
مشاركات : #5
علي أومليل
Array
عزيزي زكي ، أشكر لكم مشاركتكم ..
هذا رابط آخر لنفس الكتاب (شرعية الاختلاف) ..
[/quote]

(f)

آليت على نفسي ألا أدع الطاغية ينام بسلام حتى في قبره
02-05-2009 09:25 PM
زيارة موقع العضو عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
alaoui_hassan غير متصل
عضو مشارك
**

المشاركات : 9
الإنتساب : May 2008
مشاركات : #6
علي أومليل
شكرا حزيلا علي هذا الكتاب الرائع.اتمني الحصول علي مؤلفاته الاخري.
تحياتي..........:97::aplaudit:
02-09-2009 10:48 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
youceff غير متصل
عضو فعّال
***

المشاركات : 73
الإنتساب : May 2007
مشاركات : #7
علي أومليل
السلام عليكم

للمؤلف كتابين مهمين :

الأول : السلطة السياسية والسلطة الثقافية
الثاني :السلطة السياسية والسلطة العلمية

يتناول فيهما علاقة المثقف بالسياسي
ومن يقود من وماهي النتائج المترتبة
على ذلك .

من خلال مقال قرأته عن المؤلف على أومليل
ومؤلفاته إتضح لدي أن الرجل متمكن في التحليل
التاريخ وكتاباته جديرة بالقراءة والإهتمام .
شكرا للأخ " يجعله عامر " على هذه المبادرة
مع تحياتي للجميع .:98:
04-12-2009 12:06 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
يجعله عامر غير متصل
عضو رائد
*****

المشاركات : 2,372
الإنتساب : Jun 2007
مشاركات : #8
RE: علي أومليل



الإصلاحية العربية والدولة الوطنية لـ علي أومليل ط دار التنوير بيروت


أعجبني تحليله وقراءته لمشروع طه حسين المفكر .

إن اتباع الأنبياء لا يتلخص في البكاء على جدار هيكل أو رشم الصليب على أجزاء الإنسان أو تكرار الوقوف بين يدي الرب خمس مراتٍ في اليوم ؛ بل بتكرار تجاريب الأنبياء الباطنية والكفاحية وإحيائها في واقع الإنسان وإنتاجه ، ربما هنا يتحقق القول المأثور : "إن لله عبادًا ليسوا بأنبياء يغبطهم النبيِّون والشهداء بقربهم".
08-06-2009 06:42 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
youceff غير متصل
عضو فعّال
***

المشاركات : 73
الإنتساب : May 2007
مشاركات : #9
RE: علي أومليل
السلام عليكم :
أسال الإخوة الكرام هل للدكتور على أومليل كتاب حول الدولة والمجال ؟
أريد بيانات حول هذا الكتاب والشكر موصول للجميع .
06-04-2010 11:41 AM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
إضافة رد 


التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف